حكم قراءة القرآن بدون وضوء سواء من «المصحف أو الهاتف»
حكم قراءة القرآن الكريم بدون وضوء من المصحف الشريف أو من الهاتف

أسدلت دار الإفتاء المصرية الستار، على تساؤل العديد من المسلمين، حول إمكانية قراءة القرآن الكريم من المصحف الشريف دون وضوء، لا سيما عند وجودهم في المواصلات أو الأماكن العامة.

هل يجوز قراءة القرآن من المصحف دون وضوء؟

وجاءت الإجابة من قبل دار الإفتاء المصرية، علي التساؤل الذي نحن بصددة اليوم (هل يجوز قراءة القرآن من المصحف دون وضوء؟) ف فتوي رسمية كالتالي: «لا مانع شرعًا من قراءة القرآن بغير وضوءٍ مع عدم مس المصحف»، عملاً بما قالة الله في كتابة الكريم: «لَا يَمَسُّهُ إِلَّا الْمُطَهَّرُونَ – الواقعة (79)».

قد يهمك أيضاً: قصة إنقاذ قبر النبي محمد عليه أفضل الصلاة والسلام.

سؤال «هل يجوز القراءة من الهاتف بدون وضوء؟»

أمام بالنسبة إلي التساؤل الخاص بالقراءة من الهاتف بدون وضوء، فقد أشار مدير إدارة الحساب الشرعي في دار الإفتاء المصرية، الدكتور «علي فخر»، حيث أكد بأن قراءة القرآن الكريم من الهاتف، تختلف بشكل كبير عن قراءته من المصحف.

تابع أيضاً: أسباب قيام «عمر بن الخطاب» بإنشاء التقويم الهجري.

وأكد في فيديو تم نشره على الصفحة الرسمية الخاصة بدار الإفتاء المصرية علي موقع التواصل الإجتماعي «فيسبوك»، رداً على التساؤل السالف ذكره، مركداً إيجازة قراءة القرآن الكريم من الهاتف بدون وضوء.

قد يعجبك أيضاً: حق المرأة المسلمة في الشهادة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *